Monday, April 6, 2009

ليمون وعسل


استيقظ بألم حاد في حلقي..أدرك ان الانفلونزا استولت علي تماما

حين امرض اشعر اني وحيدة..ان الحياة تخلت عني بقسوة غير مسبوقة..اجلس على الهامش في هدوء اتناول ادويتي واشرب الليمون بالعسل..اسعل بشدة..وانتظر

في الثامنة مساء...اختنق في زحام الكوربة...الطريق لايتحرك ويبدو ان جميع من يملكون سيارات في القاهرة قد قرروا ان الكوربة هي جنة الله في الارض...ذلك المكان يصبح متوحشا بحق في المساء اسعل بصوت عالي فتنظر لي السيدة المجاورة شذرا وكأنه ليس من حقي ان افعلها في مكان عام ولكني اواصل سعالي بتحدٍ...منذ فترة طويلة كففت عن التفكير فيما سيظنه الناس بي..فقط افعل ما يحلو لي حينما اريد

لا اقوى على التنفس..اقل حركة تشعرني بالتعب ولكن المتعب حقا هو غياب الحياة في حضرة المرض..لاشئ يشم ولا شئ يذاق..كل الروائح والمذاقات اختفت..حتى طعم المرارة اختفى..فليكن كنت اتذمر دائما اني احتاج الشيكولاتة دائما معي لكي اتغلب على طعم المرارة الذي يرافقني..الان اختفت المرارة..مؤقتا ربما ولكنها اختفت..كل ما احتاجه حاليا هو العسل..اسخر من نفسي وانا افكر اني احتاج العسل ليعيد لي مرارتي التي تعودت عليها وألفتها

حين امرض..تتلقفني الافكار والهواجس..تقيم حفلة على شرفي..تخبرني بشر شديد ان اليوم لا مفر لي منها..استمع الى موسيقى الياس الرحباني وعمر خيرت واحاول الابتعاد عن هواجسي وعن الكوربة وعن ذلك المقعد بجانب الكنيسة الذي اتجاهله كلما مررت به

حين امرض..احتاج الى ان يحضر لي احد ما مجموعة من النكات المضحكة..والذكريات السعيدة..والاخبار الجيدة..والابتسامات الصافية...احتاج الى ان يصنع لي احد كوب كبير من الليمون بالعسل ويقدمه لي..يتحسس جبهتي ليتأكد ان حرارتي عادية.. يغطيني ويجلس بجانبي ليقرء لي رواية نهايتها سعيدة..احتاج الى ان اتحدث والى ان استمع والى ان اضحك

العاشرة مساء..تملؤني رغبة قوية في شرب شيكولاتة ساخنة..لكني اتراجع فلا شي اقسى من المرض الا عدم تمكني من تذوق الشيكولاتة...بعد تفكير استبدلها بكوب بابونج ساخن ظلت امي تنصحني بشربه منذ يوم كامل وانا اتهرب منها

الواحدة صباحا...مذهل مايستطيع ان يفعله بنا المرض..بأجسادنا الواهنة وقلوبنا الاوهن..وارواحنا الهشة...مذهل كيف يمكنه ان يملؤك بالحنين لاشخاص ذهبوا..ولرسائل لم ترسل يوما... يمكنه ان يعصرك ليخرج اكثر ذكرياتك حزنا..يفتح صناديقك الخشبية ليفتش بين الصور القديمة..والاحاديث التي كنت تتحدثها مع نفسك متظاهرا انك تقتسمها مع شخص اخر...حقا مذهل

الثالثة صباحا...احاول ان انام..اقرر انه ليس هناك من مهرب سوى بالنوم..النوم العميق ان تحرينا الدقة..ولمزيد من الدقة..النوم العميق الخالي من الاحلام..ولكني لا افعلها..كالعادة لا افعلها

فقط.. انظر الى تلك الصورة واشرب المزيد من الليمون بالعسل..اتناول ادويتي في استسلام محبب... وانتظر

9 comments:

مشمشه said...

اولا الف سلامه عليكى متهيالى مش فى اكتر منى بيقولهالك اليومين دول ومتيهالى زهقتى منى تصدقى انا نفسى ااعمل الى انتى محتجاه
اقعد معاكى اقرالك قصه واعملك كبايه عسل ولمون يمكن ده يخلينا نخرج من الحاله الى ملازمانا
اكتشفت مؤخرا اننا بيحصلنا نفس الاحساس فى نفس الوقت ولانى اشفق عليكى من مرض النفس اكثر من مرض الجسد سأظل معكى الايام المقبله الى ان تقولى ليييييييييييي زهقت سيبينى فى حالى

life said...

سلامتك عزيزتى
ربنا يتمملك الشفاء
احنا لما بنمرض بنكون زى الاطفال محتاجين للحنان بشدة
وبنحتاج أكتر لوجود الناس القريبين من قلوبنا بنحتاج لكلمة منهم
أو ابتسامة
وزى ما قلتى أننا فى المرض بنفتكر اسوء الاحزان يمكن لأحساسنا الشديد وقتها بالضعف
ويمكن لأننا بنشوف الحياة بنظرة تانى
لكن الاسوء من مرض الجسد هو مرض النفس معاه
ربنا يسلمك من الاتنين أختى

تــسنيـم said...

سلامتيكي يا جميلة

:)

أحسن تـستاهـل said...

جدعة يا بسبوسة
انا قبل كده كتبت بوست اسمه عسل ولمون يا بنت الايه يا بسمة يا لذينا انتي

عموما سلامتك حبيبتي ربنا يخفف زورك حبيبتي
ممممممممممواااااااه

مها ميهوووو

ست الحسن said...

سلامتك يا بيسو
ألف سلامة يا جميلة

أقولك على حاجة مش عارفة هتفرحك ولا هتضايقك
أنا حاسة ان انا اللي كاتبة البوست ده
انتي عبرتي عني بدقة شديدة

المرض بيضعفنا جداً
وبيورينا أد إيه احنا محتاجين رعاية واهتمام بجد
وأد إيه إحنا لو حدنا أوي

تعرفي
انا ممكن أحب حد بس لمجرد انه اتصل مرتين في يوم واحد علشان يطمن على وانا عيانة
تصدقي دي

خلي بالك من صحتك يا بسبوسة
والله كلنا بنحبك

.........

بسمة said...

شوشو
اولا:الله يسلمك من كل شر..لأ حضرتك محدش غيرك بيقولهااصلا..انتي وكام حد كدة :)
تعالي يا شوشو اقعدي معايا واحكيلي حدوتة وغطيني انا فعلا محتاجة ده
وانا كمان عدى عليا الاكتشاف ده..تفتكري ده من ايه؟

life
الله يسلمك
كلنا كدة..كل الافكار السوداء مش بتيجي غير لما نكون عيانين
عموما الحمد لله على كل حال
نورتيني جدا

تسنيم
الله يسلمك :)


مها
اه يا مها انا فاكرة البوست ده
الله يسلمك يا مها وربنا يخلي العسل والليمون

ست الحسن
الله يسلمك يا غادة
لأ الحاجة دي تفرحني طبعا..تفرحني جدا كمان
اسوأ حاجة في الدنيا انك تبقي وحيدة وانتي عيانة..لما تبقي نايمة في السرير وبتقولي اه ومحدش معبرك اصلا..يلا لنا الله يابنتي :)
وانا ممكن احب حد لنفس السبب والله
نورتيني على الاخر والله

إبـراهيم ... معـايــا said...

أنا قلت أعدي أرمي السلام هنا برضــووو

أقول أي كلاااام حتى


بتوحشونـــــــــا يا نااااس:)

إبـراهيم ... معـايــا said...

عن التدوينة، طبعًا فكرتيني بنفسي جــدًا

المرض (لاسيما البرد) من أكثر الأشياء التي تشعرنا بالضعف، ثم الوحـدة!! ، لا أحـد قادر مهمـا أحبك أن يمنحك تلك الراحة التي نتجاهلها بينما نحن أصحـاء!

كتابتك حلوووة قوي

ربنا يقومك بالسلاامــــة

كراكيب said...

الف سلامة علييييييييكي
هو البرد كدة
اعووووووذ بالله
يخلينا همدانين طول اليوم وبنصعب على نفسينا وكل شوية نحط ايدينا على راسنا نشوفنا سخنا واللا لسة, وقاعدين والأدوية حوالينا وغلبانين كدة وماسكين الكلينكس
كل ده كوم بقى وصوتنا بقى كوووووم تاني وانا بقى ليا اصحاب ما بيسيبونيش في حالي وتريقة للصبح لمجرد اني ارفع سماعة التليفون وارد عليهم ويسمعوا صوتي الجميل وهو فيه خنفان رومانسي حالم
:)

سلامتك يا بيسوووووو